علاج مرض الشرى | الطفح الجلدي


ما هو مرض الشرى؟ هل هو نفسه الطفح الجلدي؟

ما هو علاج الطفح الجلدي ( علاج مرض الشرى )؟ اسباب الطفح الجلدي؟

ما هي اعراض الشرى؟ كيف يتم تشخيص مرض الشرى؟

هل توجد أساليب للوقاية من مرض الشرى؟

في مقالنا اليوم سوف نتحدث عن مرض الشرى و نجيب عن كافة الاسئلة المتعلقة حول هذا الموضوع…

علاج مرض الشرى | الطفح الجلدي | كوارتز كلينك - اسطنبول

ما هو مرض الشرى ( الطفح الجلدي ) و أنواعه ؟

علاج مرض الشرى – الطفح الجلدي – كوارتز كلينك اسطنبول

الطفح الجلدي و المعروف شعبياً باسم الشري يمكننا تعريفه بأنه هو عرض و ليس مرض و يكون ناجم عن رد فعل الجلد لأسباب مختلفة،هو مرض جلدي يتميز أعراضه بظهور بقع حمراء لها حدود واضحة و حكة بالجلد مكانها.

تشير الدراسات إلى أن أصيب واحد من كل أربعة أشخاص بالشرى مرة واحدة على الأقل في حياته و تمكنوا من علاج مرض الشرى.

هذه البقع الحمراء تختلف بظهورها في الحجم من ملليمترات إلى عدة سنتيمترات، و من الممكن لهذه البقع أن تندمج مع بعضها لتغطي مساحات واسعة من الجلد.حيث قد تظهر البقع و من المفترض أن تختفي خلال 24 ساعة في الحالات العادية و يظهر مرة أخرى في مكان آخر من الجسم.

و في حال تكرر ظهور الطفح الجلدي لأكثر من مدة زمنية تتجاوز الـ 6 أسابيع و استمرت على مدى شهور و سنوات تعتبر هذه الحالة ب مرض الشرى المزمن، و يعتبر مرض الشرى ليس بمرض معدي.

إن الإصابة بمرض الشرى المزمن يعتبر أمر مزعج للغاية لدى المرضى المصابين به حيث يمكن أن يؤثر على فعالية نومهم و نشاطاتهم اليومية.من الممكن أن يصف بعض الأطباء في هذه الحالات بعض مضادات الهيستامين و الأدوية المضادة للحكة ليتناولها المريض من أجل التخفيف و الراحة للمصاب بمرض الشرى المزمن و علاج مرض الشرى.

علمياً يحدث الشرى بتأثير الهيستامين المنطلق من بعض خلايا الجسم،حيث يسبب الهيستامين بدوره تضخم الأوعية الدموية،و زيادة  نفاذية هذه الجدران الدموية و بالتالي تدفق السائل لخارج هذه الأوعية نتيجة لذلك تظهر تلك البقع الحمراء المتورمة.

ففي حال تدفقت السوائل تحت الجلد تدعى هذه بالوذمة الوعائية، و تكون أكثر شيوعاً في مناطق الفم و حول العينين و الأعضاء التناسلية.نظراً لكون الأنسجة تحت الجلد في هذه المناطق أكثر مرونة و رقة.

يتم فحص الشرى تحت عناوين تنسب حسب المدة و الأسباب المؤدية لظهوره وهي كالتالي:

  1. الشرى الحاد
  2. الشرى المزمن

كم ذكرنا سابقا إذا استمرت أكثر من ستة أسابيع، فإننا نسميها الشرى المزمن.أما الشرى الحاد قد يحدث أثناء تفاعلات الحساسية و الالتهابات بسبب بعض الأطعمة أو الأدوية، في هذه الحال عادة ما تختفي الأعراض من تلقاء نفسها في غضون 2-3 أسابيع، حيث في تحديد نوع الشرى يساعد بشكل إيجابي في علاج مرض الشرى.

ما اسباب الطفح الجلدي أو ما هي اسباب مرض الشرى؟

علاج الطفح الجلدي – كوارتز كلينك – اسطنبول

الطفح الجلدي أو ما يعرف بالشرى هو يكون ناتج بشكل رئيسي عن إفراز خلايا معينة لمادة الهستامين و مواد كيميائية أخرى في مجرى الدم و معرفة ذلك يؤدي بدوره إلى علاج مرض الشرى.

لم يستطيع الأطباء في كثير من الأحيان تحديد اسباب مرض الشرى المزمن أو حتى سبب تحول الشرى الحاد إلى الشرى المزمن في بعض الحالات.

بالرغم من ذلك توجد بعض الأسباب المعروفة التي تحفز الطفح الجلدي أو ما يعرف بالشرى و هي على النحو التالي:

  • الحساسية من الأدوية: إن استخدام مسكنات الآلام و بعض الأدوية يعتبر سبب رئيسي لمرض الشرى حيث يكون رد فعل شديد و فوري من الجسم نتيجة الحساسية من بعض الأدوية على سبيل المثال البنسلين، حيث أن جميع الأدوية قادرة على التسبب برد فعل كهذا، و التي كثيرًا ما تُؤخذ بدون وصفة طبيب.
  • الإجهاد و التوتر.
  • الالتهابات: يمكن أن تكون الالتهابات سبب مرض الشرى على سبيل المثال التهاب اللوزتين، و التهاب الأنف، و التهاب المثانة،و التهاب الكلى، و الالتهابات النسائية لنوبات حادة و مزمنة.
  • يُصاب الأطفال بنوبات حادة بسبب الالتهاب جرثومة عقديّة.
  • استخدام الكحول.
  • لسعات بعض الحشرات أو الطفيليات.
  • بعض أنواع مختلفة من الطعام التي تسبب الطفح الجلدي و تشمل بعض الأغذية التي قد تُسبب الشرى: الشوكولاتة، المحار،  البندق، الفستق، الطماطم، التوت، الشمام، الثوم، البصل، الجبن، لحم الخنزير، البهارات، المضافات الغذائية.
  • تعرض الجلد ل ضغط مطول عليه من نصف ساعة ل 12 ساعة متواصل على سبيل المثال الشريط المطاطي او جوارب ضيقة او حمل حقيبة ظهر ثقيلة.
  • تعرض الجلد ل خدش بجسم صلب و عدوى تحدث نتيجته الوذمة و الاحمرار.
  • هناك نوع من أنواع الشرى يحدث بسبب ممارسة الرياضة، والماء الساخن أو التعرض لأجسام ساخنة، والأطعمة الغنية بالتوابل ،وزيادة درجة حرارة الجسم عندما نكون في حالة تحمس أو تأثر.
  • هناك حالة الشرى المائي و هو نوع يحدث عند ملامسة الماء في أي درجة حرارة ( غسل الوجه باليد ).
  • تعرض إلى أشعة الشمس بطول موجي معين.
  • يوجد أيضاً شرى اهتزازي و هو نوع يحدث نتيجة لمس آلات الاهتزاز مثل (باستخدام الخلاط ، ركوب الدراجة ، إلخ)
  • البرد الزائد حيث يمكن حدوث الأمر عن طريق لمس الهواء البارد أو الماء أو أي شيء بارد.

بالاضافة لذلك في بعض الحالات، قد تترافق الشرى المزمن مع حالة مرضية طبية كامنة أخرى على سبيل المثال كمرض الغدة الدرقية أو في حالات نادرة مثل السرطان، لذلك من أجل علاج مرض الشرى الفعال يجب تحديد السبب بدقة و تجنبه بشكل رئيسي.

علاج مرض الشرى | الطفح الجلدي | كوارتز كلينك - اسطنبول

ما هي اعراض الشرى أو اعراض الطفح الجلدي ؟

إن تحديد اعراض الشرى يلعب دوراً مهماً في علاج مرض الشرى.يعتبر الشرى هو الطفح الجلدي المحدود يظهر فيه التورم والاحمرار والحكة على الجلد.غالباً تتلاشى مع الضغط و يستمر كل طفح جلدي أقل من 24 ساعة، أكثر علامات و اعراض الشرى شيوعًا هي البقع الحمراء أو حتى يمكن أن تكون بلون الجلد التي يمكن أن تظهر في أي مكان على الجسم.

بالإضافة إلى هذا تعتبر التورمات التي تتغير في حجمها و تظهر و تختفي خلال النهار و الحكة الشديدة هي أعراض أخرى لمرض الشرى.عندما تحدث التورمات في منطقة الشفتين و الأجفان و الحلق و الأعضاء التناسلية فإنها تعتبر مثل الوذمة الوعائية و تكون مؤلمة و خطرة في بعض الأحيان.

هذه الأعراض تتفاقم مع التعب و الإجهاد و الحرارة لذلك على الرياضيين الحذر في مرض الشرى و أخذ الحيطة من أجل علاج مرض الشرى.

من الممكن أن يستمر الشرى المزمن دون انقطاع لأكثر من ستة أسابيع و يتكرر على مر السنين، و لكن بالنسبة لـ الشرى الحاد فإنه قصير الأمد حيث يظهر بشكل مفاجئ و يختفي خلال بضعة أسابيع.

إذا استمر ظهور البقع و الاحمرار لعدة أيام، فمن الضروري للغاية الذهاب لطبيب الجلدية.إن مرض الشرى المزمن في حد ذاته لا يجعل المريض عرضة لخطر حدوث تفاعل تحسسي خطير، مثل الحساسية المفرطة.

بالرغم من ذلك في حدوث أعراض و علامات الحساسية المفرطة على سبيل المثال الدوخة و ضيق في التنفس و تورم الشفتين و الجفون و اللسان فأنت هنا بحاجة الى رعاية طارئة حيث تعتبر الحالة ك رد فعل تحسسي شديد.

تزعج الأعراض السابقة المرضى أكثر أثناء الليل، حيث تتأثر طبيعة حياتهم بشكل سلبي في( المدرسة، العمل، الحياة الاجتماعية ).يمكن رؤية أعراض اخرى أيضاً على سبيل المثال الحمى و آلام المفاصل عند بعض مرضى الشرى.

مقالة قد تهمك:علاج البقع | انواع البقع الجلدية

كيف يتم تشخيص مرض الشرى؟

علاج الطفح الجلدي – الطفح الجلدي – كوارتز كلينك – اسطنبول

يتم تشخيص مرض الشرى من قبل طبيب الجلدية،حيث يتم الفحص البدني من قبل الطبيب و يقوم بطرح على المريض سلسلة من الأسئلة عن تاريخ المريض لفهم سبب ظهور العلامات و الأعراض.

ما هي الأدوية التي تأخذها ؟

ما هي الأطعمة التي تناولتها ؟

هل تتعاطى الكحول؟

هل تعرضت للسعة حشرة أو شيء من هذا القبيل؟

و غيرها من الأسئلة التي توصل الطبيب للتشخيص النهائي للمرض و علاج مرض الشرى.

بالرغم من ذلك فمن أجل مراقبة حالتك، قد يطلب منك طبيبك احتفاظ بقائمة لانشطتك اليومية و الأدوية و العلاجات العشبية و المكملات الغذائية التي تتناولها، و نظامك الغذائي، و ماهي المناطق التي تظهر و تختفي منها اعراض مرض الشرى أي البقع الحمراء ،و مدة  استمرارها، و هل هذه البقع مصحوبة بتورمات مؤلمة أم لا.

نتيجة التشخيص و الفحص البدني و أخذ معلومات تاريخك الطبي فإذا استنتج الطبيب أن مرض الشرى ناتج عن مشكلة طبيبة منفصلة ،فسيطلب منك تحاليل و فحوصات دم و جلد للوصول ل علاج مرض الشرى.

يجب تحديد نوع الشرى من قبل المريض حيث يعد اختفاء البقع مع الضغط و مدة الشفاء أمر مهم في التمييز بين الشرى الحاد و الشرى المزمن.حيث البعض من المرضى يأتون و البقع قد زالت من مناطق ظهورها لذلك يطلب الطبيب تصور البقع عند ظهورها لتجنب الالتباس حيث يساعد ذلك في علاج مرض الشرى.

و يجب التحدث مع الطبيب عن أثر هذه البقع في جودة حياة المريض و ممارسة عمله و تفاصيل يومه.غالباً في إجراء الفحص البدني من قبل الطبيب المختص فيتم إجراء اختبارات وخز الجلد إذا تم اعتبار ردود الفعل التحسسية في تاريخ المريض الصحي بخلاف فحص الدم.

من أجل التشخيص يمكن أيضًا إجراء اختبار المصل الذاتي لإظهار المناعة الذاتية في حالة مرض الشرى المزمن.و أيضاً يمكن إجراء الفحوصات المخبرية للطفيليات و أمراض المناعة الذاتية (التهاب الغدة الدرقية ، الذئبة الحمامية الجهازية، التهاب المفاصل الروماتويدي) في البراز.في بعض الحالات النادرة قد يقوم الطبيب بأخذ خزعة من الجلد في الشرى المزمن.

علاج مرض الشرى | الطفح الجلدي | كوارتز كلينك - اسطنبول

علاج مرض الشرى أو علاج الطفح الجلدي والحكة

من الممكن عادةً إيجاد علاج مرض الشرى الجلدي الفعال، بشكل عام من الممكن أن يوصي الطبيب المختص الذي يقوم بتشخيص مرض الشرى بمعالجة أعراض المرض الرئيسية عن طريق مضادات الهستامين (الأدوية المضادة للهيستامين تعمل على السيطرة على الشرى و الوذمة الوعائية، تعمل مضادات الهيستامين على منع تأثير الهيستامين وتمنع الحكة و تكرار الإصابة بالشرى )، و اتخاذ تدابير الرعاية الذاتية و الوقاية حيث أن تحديد سبب المرض فإن أفضل علاج مرض الشرى يعتبر هو تجنب هذا السبب و علاجه.

إذا لم تنجح هذه الطرق السابقة، فسيقوم الطبيب بتحديد الأدوية الأنسب و تغيرها أو زيادة جرعتها للمريض بشكل خاص مع حالته من أجل علاج مرض الشرى و السيطرة على اعراضه.

حيث من الممكن ان تم تناول مضادات الهيستامين دون وصفة الطبيب ان يحدث آثار جانبية و مضاعفات أخرى غير مرغوب فيها.خاصة إن كان المريض امرأة حامل او مرضعة أم كان مريضاً يعاني من أمراض اخرى مزمنة و يتناول أدوية دائمة،لهذا السبب يجب على المريض استشارة الطبيب قبل استخدام أي دواء من أجل علاج مرض الشرى.

بالإضافة إلى مضادات الهيستامين، هناك أدوية اخرى تستخدم من أجل علاج الطفح الجلدي والحكة و هي حاصرات الهيستامين، و الأدوية المضادة للالتهابات، و مضادات الاكتئاب، و الأجسام المضادة وحيدة النسيلة و الأدوية المثبطة للمناعة في علاج مرض الشرى المزمن في المراحل المتقدمة من المرض.

من الممكن في مرضى الشرى المزمن، أنه قد لا ينجح في السيطرة على الأعراض في معظم الأوقات، و لكن من المبشر أنه في السنوات الأخيرة تم الحصول على نتائج جيدة من خلال علاج مرض الشرى و هو العلاج المضاد لـ IgE.

الاحتياطات الواجب عليك اتباعها في حالة مرض الشرى

من الممكن ان يستمر علاج مرض الشرى المزمن لأشهر أو سنوات، يمكن أن يعطل بشكل مزعج نمط نوم الفرد و جودة حياته اليومية.حيث سأعطيك هنا بعض الاحتياطات البسيطة التي من الممكن ان تساعدك في منع أو تهدئة ردود الفعل الجلدية المتكررة ل مرض الشرى المزمن:

  • تجنب المهيجات الجلدية المعروفة.
  • عليك ارتداء ملابس فضفاضة وخفيفة.
  • تجنب الأطعمة والأدوية التي تسببت في الإصابة بالشرى في الماضي.
  • تجنب استخدام الصابون القاسي.
  • تجنب حك الجلد في مناطق ظهور البقع الجلدية الحمراء.
  • قم بتخفيف تهيج المنطقة المصابة عن طريق الغسل أو التهوية أو استخدام قطعة قماش مبللة أو غسول أو كريم مضاد للحكة.
  • قم باستخدام واقي الشمس.
  • اقرأ الملصقات الموجودة على الأطعمة بعناية.
  • احتفظ بسجل الأسباب التي تحدث قبل ظهور الشرى مباشرة سيساعد هذا الطبيب في العثور على السبب و وضع خطة لمنعه من الظهور مرة اخرى و علاج مرض الشرى.

مضاعفات مرض الشرى

يوجد لمرض الشرى و الطفح الجلدي مضاعفات تتضمن ما يأتي:

  1. الحساسية المفرطة: حساسيه الشري على سبيل المثال الإصابة برد فعل تحسسي للجسم كله يسبب صعوبة في التنفس و يهدد الحياة.
  2. التورم: من الممكن لظهور التورم في الحلق أن يؤدي بدوره إلى انسداد مجرى الهواء الذي يهدد الحياة.

علاج مرض الشرى | الطفح الجلدي | كوارتز كلينك - اسطنبول

الأمراض الجلدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *